الصف الثاني الإعدادي 7


    اللجنة الجزائرية المشتركة

    شاطر

    اللجنة الجزائرية المشتركة

    مُساهمة  الوكراوي في الإثنين أبريل 06, 2009 11:20 pm

    تشكيل لجنة جزائرية- فرنسية لتحديد أولويات الأرشيف المستنسخ
    أعلن «عبد المجيد شيخي»، المدير العام للأرشيف الوطني، عن تشكيل لجنة جزائرية -فرنسية في إطار الاتفاقية التي أبرمها الأرشيف الوطني مع نظيره الفرنسي الشهر الجاري، وأضاف «شيخي» أن هذه اللجنة ستعكف على تحديد الأولويات للأرشيف المستنسخ.
    أوضح «عبد المجيد شيخي»- خلال لقائه الصحافة الوطنية أمس بمقر الأرشيف الوطني- أن اللجنة الجزائرية الفرنسية التي ستنصّب قريبا سوف تعكف على وضع إستراتيجية عمل وتحديد الأولويات بالنسبة للأرشيف الذي سوف يستنسخ موضحا أنها ستعمل كذلك على تحديد أحسن السبل لدفع التعاون بين البلدين في هذا المجال، وبخصوص الاتفاقية الموقعة بين البلدين قال «شيخي» أنها أول اتفاقية تعقد مع الأرشيف الفرنسي والتي فتحت آفاقا واسعة للتعاون مع الكثير من المؤسسات الفرنسية التي تحوي أرصدة تاريخية تهم الجزائر، وأكد «شيخي» أنه تم الاتفاق مع مسؤولي الأرشيف الفرنسي على تناول موضوع الأرشيف على مراحل ابتداء بالمرحلة الاستعجالية المتمثلة في توفير نسخ أرشيف الثورة الجزائرية المتواجد بفرنسا في أقرب وقت، وفي ذات السياق أوضح المتحدث أنه من خلال ذلك يريد الأرشيف الوطني أن يضع بين أيدي الباحثين أكبر قسط من الوثائق لكتابة التاريخ الجزائري، وأشار «شيخي» إلى أن هذا الاتفاق المبرم مع الأرشيف الفرنسي سوف يتبع قريبا باتفاق مماثل مع الأرشيف العسكري الفرنسي والمكتبة الوطنية الفرنسية والمعهد الفرنسي للسمعي البصري وكذا مؤسسات فرنسية أخرى لديها أرصدة تاريخية حول الجزائر، وفي ذات السياق يقول «شيخي» أنه سيعقد قريبا اتفاق حول موضوع المخطوطات الجزائرية الموجودة على مستوى المكتبة الوطنية الفرنسية وكذا حول الأفلام والتسجيلات على مستوى المعهد الفرنسي للسمعي البصري، كما ينص هذا الاتفاق -يوضح- على تبادل الزيارات والنسخ والوثائق الأرشيفية علاوة على تنظيم محاضرات علمية وتربصات تكوين ومعارض ثقافية وكذا تطوير مشاريع ودراسات علمية تعود بالفائدة على الطرفين، وأبرز «شيخي» أن الهدف من هذا التعامل هو تذليل الصعوبات لاسترجاع ما يمكن استرجاعه من الأرشيف الوطني الجزائري المتواجد بفرنسا وعبر دول أخرى من العالم مستقبلا، والهدف الثاني -يضيف- هو تسهيل عمل الباحث الجزائري إلى أقصى ما يمكن تسهيله حتى يطلع على الوثائق التي تهم بحثه دون تحمّل مشاق السفر إلى الخارج، وأضاف «شيخي» أن مؤسسة الأرشيف الوطني تشكو من بعض الصعوبات المتعلقة بالتسيير والتكوين مشيرا إلى أنه تم الاتفاق مع الأرشيف الفرنسي ومدرسة التوثيق الفرنسية على تكوين مختصين في الأرشيف ذوي مستوى عالي ريثما يتم إنجاز مدرسة عليا لتكوين مختصين في الأرشيف الأولى من نوعها في الجزائر.
    ومن جهة أخرى أعلن «شيخي» عن عقد منتدى دولي بمقر الأرشيف الوطني يومي 22 و23 مارس يتمحور حول الحماية الدولية للأرشيف، وأوضح أن هذا المنتدى هو بمثابة تمهيد لاجتماع المكتب التنفيذي للمجلس الدولي للأرشيف الذي سينعقد بالجزائر في شهر ماي المقبل، وأضاف «شيخي» أن المكتب التنفيذي يتخذ كل القرارات التي تلزم المجلس الدولي للأرشيف وأنه في هذا الإطار سوف يتم بحث موضوع هام وهو في طور الدراسة ويتعلق بالأرشيف المرحل، وفي ذات السياق قال المدير العام أن الأرشيف الوطني حاول جاهدا في السنوات الماضية الحصول على تضامن دولي لاسترجاع الأرشيف الموجود خارج البلاد مضيفا أن الأرشيف الوطني استطاع إرساء فريق عمل تترأسه الجزائر حول الأرشيف المرحل الذي سيرسم الطرق التي تسمح للمجلس الدولي للأرشيف حل هذا المشكل، وقال أنه تمهيدا لهذا الاجتماع سوف يعقد هذا المنتدى تحت إشراف الأمين العام للمجلس الدولي للأرشيف «دافيد لايتش» وبحضور خبراء مختصين لتبيان الأطر القانونية والوسائل المتاحة لتحريك حماية دولية للأرشيف المهدد بالتلف بسبب الحروب والكوارث الطبيعية. ويشارك في هذا المنتدى مديري الأرشيف التونسي والسنغالي واليوناني ومسؤولين من دول أخرى وكذا مسؤول عن "الذرع الأزرق العالمي" وهي منظمة دولية تعمل على حماية الأرشيف من الكوارث والحروب. وأكد في ذات السياق أنه سيعقد اجتماع قبل تاريخ المنتدى الدولي لتشكيل الفرع الجزائري لـ"الذرع الأزرق العالمي".

    رد: اللجنة الجزائرية المشتركة

    مُساهمة  الوكراوي في الإثنين أبريل 06, 2009 11:20 pm

    الرجاء الرد

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس سبتمبر 21, 2017 6:14 am